الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

متفرقات

متى تنتهي ازمة ارتفاع اسعار التبغ والتنباك ؟

متى تنتهي ازمة ارتفاع اسعار التبغ والتنباك …؟

فقدت معظم أصناف السجائر الوطنية والاجنبية لدى المحلات التجارية وتجار الجملة وادارات التوزيع والتي تعتبر احد الموارد الرئيسية لخزينة الدولة وإدارة الريجي.
وبدأ المدخنون بالحتول لشراء السجائر والتبغ المهرب نتيجة فقدان السجائر الوطنية ما يحرم خزينة الدولة من مداخيل اضافية بسبب فقدان اغلب انواع السجائر من النوعين الوطني والأجنبي، بسبب تخزينها واحتكارها من قبل التجار.

ويعود سبب فقدان هذه الموارد لعدم تسليم إدارة الريجي أصحاب الوكالات والتجار الحصص المخصصة لهم ، نتيجة الأقفال والحجر الصحي والالتزام بقرار التعبئة العامة.

وارتفع سعر علبة السجائر من النوع الوطني:

سيدرز من ٣٠٠ ليرة الى ٥٥٠٠ ليرة وارتفعت اسعار التبغ من النوع الأجنبي من نوع ونستون ٥٥٠٠ ليرة الى ٨٥٠٠ ليرة والمارلبورو ميديوم من ٧٠٠٠ ليرة الى ٩٠٠٠ ليرة والمعسل النخلة تفاحتين من ٦٠٠٠ الى ٩٠٠٠ ليرة .
وافادت مصادر مطلعة على صلة بتجارة التبغ والتنباك، ان الوضع سيبقى على حاله حتى يوم غد الخميس المقبل في الخامس من الجاري موعد تسليم الحصص كما وعدنا.

وناشد أصحاب المحلات الصغيرة والسوبر ماركت الدولة وإدارة الريجي للتحرك والعمل على حل الازمة بعدما ارتفعت الاسعار الى اكثر من ثلاثين بالمئة لكل علبة سجائر ٢٠ لفافة ذهبت لجيوب كبار التجار الذين عملوا على التخزين قبل الأقفال .