الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

متفرقات

اسلوب ادارة البنك اللبناني للتجارة BLC فرع الهرمل مستبد واستفزازي وبرنامج للتحرك السلمي امام فروعه …

اسلوب ادارة البنك اللبناني للتجارة BLC فرع الهرمل مستبد واستفزازي وبرنامج للتحرك السلمي امام فروعه …

استنكرت جمعية اهالي الطلاب اللبنانيين في الخارج الأسلوب المستبد والاستفزازي الذي اقترفته إدارة البنك اللبناني للتجارة بحق اهالي مدينة الهرمل مدينة الشرفاء والمقاومين والاحرار والتي أنجبت أمهاتها رجال الاستقلال والثقافة. وكانت مثالاً يحتذى به بما تحمله عائلاتها من القيم الانسانية والمبادئ الجليلة وبما قدمت من غال ورخيص لأجل التقدم والحضارة والازدهار. فمنها تفوح روائح الطيب والعزة والكرامة . أهكذا تكافأ من قبل ادارة هذا البنك بإقفال فرعه دون سابق إنذار أو اي سبب يذكر وبداية الشهر حيث ينتظر 3000 عميل ليقبضوا رواتبهم أو ليتدبروا أمورهم المالية منه . إنه قرار غير بريئ ومشبوه تجاه أهالي المنطقة الذين حافظوا عليه وقدموا له كل ما يتطلبه ليستمر وينمو وتتعاظم كتلته النقدية. وهل يجوز أن يمر هذا القرار دون تداعيات؟ طبعاً لا وألف لا، فإدارة البنك تهربت من تطبيق القانون الطالبي رقم 193 ولم تدفع إلا الفتات بينما العديد من الطلاب لم يتلقوا دولاراً واحداً مما عرض مستقبلهم الجامعي للخطر وسيتحمل هذا المصرف كل المسؤوليات الجزائية المترتبة عليه أمام القضاء بما سبب ضررا معنويا وماديا تجاه أهالي المنطقة وأولادهم الذين يتابعون دراستهم الجامعية في الخارج حيث انه لم يحفظ العهد ولم يقدر قيمة المعروف ولم يحترم أللياقات ولم يصن حقوق الناس ويحترمها وزد على ذلك تكبد السفر مسافة ساعتين ليحصل على مليون ليرة فقط من الراتب في الفرزل أو زحلة .

إننا سنعلن برنامجاً للتحرك السلمي ضد فروع هذا المصرف المشبوه في كل المناطق قريباً وسيعلم أنه أخطأ في العنوان .

نطالب وزيرة العدل أن تكون لنا عوناً في الاقتصاص القانوني من كل من تجرأ على هدر حقوق الناس وكرامتهم .

جمعية اهالي الطلاب اللبنانيين في الخارج