الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

فنون واجتماعيات

مرتضى خلال اطلاق فعالية “بيروت الأمل” لمناسبة عيد الموسيقى : كلنا أمل أن يستعد وطننا عافيته من بيروت تحديداً .. إحياء عيد الموسيقى له أهميته في النهضة الثقافية

أطلق وزير الثقافة في حكومة تصريف الاعمال د. عباس مرتضى فعالية “بيروت الأمل” في المتحف الوطني لمناسبة عيد الموسيقى التي أحيتها الأوركسترا الوطنية اللبنانية للموسيقى الشرق عربية بقيادة المايسترو أندريه الحاج بحضور وزيرة الإعلام في حكومة تصريف الاعمال د. منال عبد الصمد وعدد من الشخصيات.

بعد كلمة الوزيرة الصمد التي شكرت اللفتة المميزة لوزارة الثقافة بالمناسبة، طلب مرتضى في مستهل كلمته الوقوف دقيقة صمت تحية لأرواح شهداء كارثة مرفأ
بيروت، وقال عقب الوقفة ” أطلق اليوم من هذا المكان العابق بالتاريخ اسم “بيروت الأمل” على حفلنا العريق بوجودكم”.

ولفت مرتضى الى أهمية إحياء عيد الموسيقى سيما مع تخفيض الإجراءات الوقائية لجائحة كوفيد ١٩، ولأهميته في النهضة الثقافية والعودة الى الحياة.

واستشهد مرتضى بقول لجبران خليل جبران “الموسيقى ترافق أرواحنا وتجتاز معنا مراحل الحياة، تشاطرنا الأحزان والأفراح وتساهمنا السرّاء والضرّاء، وتقوم كالشّاهد في أيام مسرّتنا وكقريبٍ شفيقٍ في أيام شقائنا”.

وختم وزير الثقافة بالتمني بأن “يستعيد وطننا عافيته ومن بيروت تحديداً، بيروت الأمل”.

وفي نهاية الحفل قدّم مرتضى درعاً للمايسترو أندريه الحاج عربون شكر وتقدير للمناسبة.