الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

متفرقات

تجار مدينة بعلبك : نطالب بالتعويضات وباستثناءات تعيد بعضاً من الحياة …

تجار مدينة بعلبك : نطالب بالتعويضات وباستثناءات تعيد بعضاً من الحياة …

نظم تجار مدينة بعلبك وقفة احتجاجية امام السراي الحكومية في المدينة، على ضوء الإقفال العام وإلتزام التجار بالاقفال ، وما آلت اليه اوضاعهم الحياتية والاجتماعية، في هذه الظروف الصعبة
وطالب التجار الدولة بالتعويض والبلدية بالغاء رسوم المسقفات.

وتلا باسم التجار علي عادل عواضة بيانا جاء فيه :

كما اننا لن ولم نكن يوما ضد الاقفال العام الذي فرضه انتشار وباء كورونا قمنا بالالتزام العام حرصا منا على صحة اهلنا، عملا باحترامنا لقرارات مجلس الوزراء.
وعليه نطالب الحكومة السماح للتجار وأصحاب المحلات بمزاولة اعمالهم وتجارتهم بفتح محلاتهم لبضع ساعات مع الالتزام، بكافة شروط ومعايير السلامة العامة، والوقاية والتعقيم .
مع التأكيد على الالتزام بموعد الأقفال حتى الثامن من شباط المقبل ، موعد الأقفال العام مع التزامنا بمقررات الحكومة حتى ذلك التاريخ، وفي حال التمديد، نطالب باستثناءآت تعيد لنا وللمدينة بعضاً من الحياة مع التعهد والالتزام بمعايير السلامة .
كما اننا ننوه بجهود الاجهزة الامنية ومحافظ بعلبك الهرمل بشير خضر ورئيس بلدية بعلبك الحاج فواد بلوق لتفهمهم معاناتنا متمنين على رئيس البلدية اعفاء التجار من رسوم البلدية عن العام ٢٠٢٠
كما اننا نطالب الدولة باسترداد اموالنا المحتجزة لدى المصارف من أجل إعادة دورة الحياة الاقتصادية للمدينة والعافية للتجار الذين يعانون من وضع اقتصادي صعب.