الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

متفرقات

طليس : الوجع كبير ولا يمكننا ان نحل محل الدولة

اجتماع مشترك بين مكتب البلديات المركزي في حركة امل والعمل البلدي في حزب الله
طليس : الوجع كبير ولا يمكننا ان نحل محل الدولة
بشير : نحن في ظروق صعبة تحتاج الى معالجات سريعة

عقد مكتب الشؤون البلدية والإختيارية المركزي في حركة امل والعمل البلدي في حزب الله اجتماعهما الدوري برئاسة مسؤول مكتب البلديات المركزي في حركة امل بسام طليس ومسؤول العمل البلدي في حزب الله محمد بشير بمشاركة اعضاء هيئة المكتبين ومسؤولي البلديات في المناطق والمحافظات .
طليس اشار في مستهل الجلسة الى ان هذه الإجتماعات الدورية متواصلة والمتابعات يومية لكل الملفات الحيوية التي تعنى بالمواطن مؤكداً ان الوجع كبير والناس موجوعة وبحاجة الى حلول مشيراً الى اننا لا يمكننا ان نحل مكان الدولة ، مؤكداً ان هدفنا هو مشروع الامام السيد موسى الصدر الوصول الى الدولة العادلة وواجباتنا تجاه شعبنا نقوم بها على الرغم من ضعف امكانياتنا داعياً الدولة بكل وزارتها واجهزتها ومؤسساتها الى ان تكون حاضرة لمعالجة الازمات المتفاقمة في البلد .

بدوره بشير اكد على متانة التحالف بين حزب الله وحركة امل والتنسيق في كل الملفات ولاسيما العمل البلدي والتنموي ، مشيراً الى ان الظروف صعبة وتحتاج الى معالجات ولا يمكن ترك الامور على حالها بغاب الدولة واجهزتها ما ينعكس سلباً على جمهورنا وشعبنا
وفي ختام الإجتماع صدر البيان التالي :
اولاً : توجه المجتمعون بالتهنئة والتبريكات الى اللبنانيين عموماً وجمهور المقاومة خصوصاً لمناسبة ذكرى الانتصار في عدوان تموز 2006 مؤكدين الإستمرار على نهج المقاومة التي قدمت الغالي والنفيس من اجل لبنان كل لبنان والتمسك بثلاثية الجيش والشعب والمقاومة .
ثانياً : في ازمة المياه اكد المجتمعون على ضرورة متابعة الامر مع المعنيين في وزارة الطاقة والمياه ومؤسسات المياه في المحافظات .
ثالثاً : تطرق المجتمعون الى موضوع مراقبة ارتفاع الاسعار ومكافحة الإحتكار وتخزين المواد الغذائية والنفطية ودور البلديات في المساعدة للحد من تفاقمها عبر تشكيل فرق ميدانية من البلديات والإتحادات عملاً بالإتفاق الذي تم في الاجتماع الاخير مع مدير عام وزارة الاقتصاد والتجارة محمد ابو حيدر والبدء سريعاً بتدريب الفرق في المحافظات عبر الورش واللقاءات تحت اشرف مندوبين من وزارة الاقتصاد والتجارة .
رابعاً : في ازمة المحروقات طالب المجتمعون الدولة اللبنانية بإجهزتها المعنية الى معالجة الامر سريعاً للتخفيف من معاناة اللبنانيين على محطات المحروقات ووقوفهم لطوابير تمتد لساعات اضافة الى التقنين الحاصل من قبل اصحاب المولدات ما يزيد الطين بلة على المواطنين والمؤسسات والقطاعات الحيوية ومنها الزراعية .
خامساً : في موضوع تعديل قانون البلديات اتفق المجتمعون على إعداد مسودة تعديلات ورفعها الى اللجنة المشتركة بين كتلتي التنمية والتحرير والوفاء للمقاومة لدرسها ومناقشتها ورفع المواد المتفق عليها ضمن اقتراح قانون يقدم الى المجلس النيابي بإسم الكتلتين .

سادساً : دعا المجتمعون الحكومة اللبنانية الى المبادرة لدفع مستحقات البلديات المالية اليوم قبل الغد عبر اصدار مرسوم خاص يجيز لوزارة المال الدفع بالتنسيق مع وزارة الداخلية التي بدورها تصدر جداول الدفع مؤكدين ان البلديات لم تعد قادرة على مواصلة عملها والتزاماتها بسبب عدم وجود الاموال المخصصة لهذه الغاية .
سابعاً : دعا المجتمعون جهاز الدفاع المدني الرسمي الى اخذ دوره اكثر من خلال إنشاء مراكز إضافية للإطفاء لمواجهة موجات الحرائق والتنسيق مع البلديات من اجل تزويدها بسيارات الاطفاء لتكون بمؤازرة جهاز الدفاع المدني للتدخل في حال حدوث اي حريق .
ثامناً : اتفق المجتمعون على استمرار الإجتماعات واللقاءات التنسيقية لمتابعة ومعالجة بعض الملفات والاعلان عن تحديد لقائين مع وزير الاسغال العامة والنقل ميشال نجار والصحة حمد حسن لمتابعة بعض الملفات التي تعنى بالبلديات

error: !!