الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

متفرقات

مرتضى :الم يحن الوقت لنملك القدرة لأن نضحي من اجل لبنان لا ان نضحي بلبنان من اجل مصالحنا

برعاية دولة رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري ‏ممثلا بوزير الثقافة عباس مرتضى، وبهبة من الحكومة الإيطالية عبر الوكالة الإيطالية للتعاون الإنمائي، أقامت المديرية العامة للآثار في وزارة الثقافة حفل إعادة افتتاح قلعة شمع الأثرية، حضر الى جانب وزير الثقافة عباس مرتضى، السفيرة الايطالية في لبنان نيكوليتا بومباردييري، النائب عناية عز الدين، رئيس اتحاد بلديات قضاء صور حسن دبوق، ممثلة رئيس مجلس الإنماء والإعمار وفاء شرف الدين، مديرة الوكالة الإيطالية للتعاون الإنمائي في بيروت دوناتيلا بروسيسي، قائد القطاع الغربي الجنرال دافيد سكالابرين، قائد البعثة العسكرية الثنائية الايطالية الجنرال مارتشيللو اورسي، المسؤول التنظيمي لإقليم جبل عامل في حركة أمل علي اسماعيل، ممثل النائب حسين جشي حسن فاخوري، وممثل النائب حسن عز الدين محمود حلال، القنصل الفخري في لبنان أحمد سقلاوي ورؤساء بلديات ومخاتير وفعاليات اجتماعية.

وزير الثقافة الدكتور عباس مرتضى القى كلمة الرعاية شكر خلالها همّة الدولة الإيطالية الصديقة العزيزة التي لم تتوان يوماً في سبيل مساندة الشعب اللبناني بكل الميادين الحياتية والثقافية والإهتمام بتراثنا الوطني ورفع بعض الأعباء عن كاهلنا، ولقاؤنا اليوم في حرم معلمٍ من معالم التراث الإنساني المرتبط بالرسالات السماوية الشاهد على همجية الكيان الصهيوني الذي لم يوفر هذه المعالم من آلة دماره وليس لمرة واحدة بل لمرات متتالية في تجاوز صارخ لكل المواثيق الدولية الهادفة لحماية التراث العالمي والتاريخي.

مرتضى اضاف ان هذا الوطن الذي تتلمذنا على حمايته وانمائه والسعي لأن يبقى نموذجاً في الجمع لا التفرقة ، هو بأشد الحاجة لإرادة وطنية جامعة تتعالى على كل الحسابات الضيقة ، تساهم برفع الوجع عن ناسه وتذهب قلقهم على المصير ، نعم يا سادة الم يحن الوقت لنملك القدرة لأن نضحي من اجل لبنان لا ان نضحي بلبنان من اجل مصالحنا الشخصية ، والخطوة الأولى والأولى وحتى انقطاع النفس هو المضي بتشكيل حكومة اليوم قبل الغد ومن دون شروط مسبقة ، حكومة وطنية تحاكي طموحات هذا الوطن ببرنامج عمل وحيد هو انقاذ لبنان واستعادة ثقة ابنائه به وبمؤسساته كوطن للإنسان والعدالة والمساواة ، حكومة تسعيد ثقة العالم به وبدوره غربياً وعربياً .

وختم مرتضى بالتوجه بالشكر الى دولة رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري على رعايته حدث الافتتاح، هو الراعي والموجه والدافع الدائم للمشاريع الحيوية، والتنموية، والمعيشية، والاقتصادية والثقافية للمناطق المحرومة على امتداد الوطن راجين له التوفيق في مبادرته الوطنية الجامعة في اتجاه النهوض في الوطن ومؤسساته .

وكانت كلمة للسفيرة الإيطالية نيكوليتا بومباردييري لافتة الى تزامن هذا الحدث مع العيد الوطني الإيطالي، مكدة أن ترميم قلعة شمع وموقعها الأثري يشهد على نهاية مشروع طموح وصعب وعلى العلاقة القديمة بين الإيطاليين وهذا الموقع التاريخي، حيث يعود تاريخ القلعة وأطلالها المحصنة إلى العصر الروماني. وهي حافظت على قيمتها الاستراتيجية عبر المراحل التاريخية المختلفة واستمر السكان المحليون باستخدامها على مر التاريخ كسائر المواقع الأخرى في لبنان، ويدلّ هذا المكان الفريد على تتابع الحقبات التاريخية وحياة المجتمعات المحيطة به وهو دلالة ذات قيمة ثقافية وتاريخية هائلة.
وكانت كلمة ترحيبية لرئيس بلدية شمع .

error: !!