الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

متفرقات

وزير التربية الدكتور عباس الحلبي يجول على مدارس بعلبك الرسمية والمتوسطة والمهنية ويتفقد مراكز الامتحانات المهنية .

وزير التربية الدكتور عباس الحلبي يجول على مدارس بعلبك الرسمية والمتوسطة والمهنية ويتفقد مراكز الامتحانات المهنية .

جال وزير التربية الدكتور عباس الحلبي على مدارس بعلبك الرسمية والمتوسطة والمهنية وتفقد مراكز الامتحانات المهنية في انطلاقتها في اليوم الأول.
رافقه في الجولة مدير عام التربية عماد الأشقر، مدير التعليم الثانوي خالد فايد، مديرة الإرشاد والتوجيه هيلدا خوري رئيس المصلحة الثقافية ومديرة التعليم الشامل صونيا الخوري، رئيس المنطقة التربوية في بعلبك الهرمل حسين عبد الساتر، رئيس دائرة التعليم الأساسي هادي زلزلي، المستشار الاعلامي البير شمعون.
المحطة الأولى للزيارة في بعلبك الهرمل كانت في متوسطة سليم حيدر الرسمية وكان في استقباله مديرة المتوسطة عتاب حيدر والكادر التعليمي.
الحلبي.
أكد على دور المدرسة الرسمية التي خرجت الكفاءات الكبيرة، وهذا ما يسرنا مع الاصرار على اجراء الامتحانات الرسمية في موعدها.
وأضاف هناك اخبار تصدر من هنا وهناك بتأجيل الامتحانات، أؤكد للرأي العام ان لا يأخذوا بهذه الشائعات
وهمنا إجراء وها هي قد بدأت في المهني اليوم وفي الخامس والعشرين من الجاري ستبدأ الامتحانات الرسمية للبريفيه في المراكز المخصصة لها مع الاخذ بعين الاعتبار قرب الطالب والمراقب من مركز الامتحانات.
ونأمل التوفيق للجميع، وكان من المفروض اجراء الامتحانات وعلينا تحييد الطلاب وهذا رأى التربويين بأجراء الاختبار لمعرفة مستوى الطلاب لنؤسس ونعوض على أولادنا ما فقدوه وما فاتهم ان كان بالمواد الإخبارية والظروف التي مضت وحالة الاضطراب.
واكد تصميم الوزارة على اجراء الامتحانات الرسمية بتواريخها على أن تنتهي بالثاني من تموز المقبل.
وحول إجراءات مصرف لبنان مع مدراء المدارس.
أكد عدم تقصير الوزارة بالمتابعة والملاحقة مع مصرف لبنان بما يسهل على الهيئات التعليمية ومدراء المدارس، وعند كل مراجعة كنا نلقى التجاوب من قبل المصارف، اما فيما يتصل بصرخة الأساتذة فهم محقون، فقيمة الرواتب قد تدنت وكذلك بدلات النقل وهم مضطرون للذهاب إلى مدارسهم ومؤسساتهم التربوية.
وأمام الإعلام اقول اننا وقعنا الحوافز عن شهر نيسان لاساتذة الملاك وبعد يومين سنوقعها المتعاقدين، أجريت اتصالا من هنا من بدنايل برئيس الحكومة نجيب ميقاتي ووزير المالية يوسف الخليل لتعجيل دفع المنحة الاجتماعية قبل الامتحانات، لا يمكننا أن نستسلم أمامنا استحقاقات ونحيي المعلمين على ما يبذلونه من جهد.
وردا على سؤال حول الوضع الدراسي المستقبلي ان كان في خطر كما ذكرت.
أجاب قلت ذلك لانبه السلطات المحلية والجهات المانحة من أجل توفير الأموال كي نستطيع أن نقلع بالعام الدراسي، طالبنا الجهات المانحة من أجل توفير الأموال من أجل إنجاح العام الدراسي لان الظروف الاجتماعية تسوء، ولا أستطيع أن اطالب المعلم ما لم نوفر له الحوافز واعد الأساتذة والطلاب بعام دراسي مستقبلي ناجح.
وحول اجراء امتحانات رسمية خارج لبنان.
قال عيننا امتحانات في تركيا وقطر وكينشاسا في الكونغو.

error: !!