الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

متفرقات

خضر يكرّم مخترعا جهاز طبي من بعلبك

خضر يكرّم مخترعا جهاز طبي من بعلبك

كرّم  محافط بعلبك الهرمل بشير خضر في مبنى المحافظة في بعلبك، المخترعان المهندس محمد اسماعيل وماهر عثمان لعرضهما جهاز AVMS Super Nebulizer اللذين صنعاه وبعد شرح عن كيفية وطريقة التشغيل الطبي للاختراع وهو الأول من نوعه بحضور ممثل وزير الصحة الدكتور محمود ياغي ، رئيس قسم الصحة في محافظة بعلبك الهرمل  الدكتور محمد الحاج حسن ، معاون مسؤول حزب الله في البقاع هاني فخر الدين .

 خضر أعرب عن افتخاره بالاختراع الطبي متمنيا اعتماد الجهاز في مستشفيات بعلبك الهرمل وقال لقد اثبتم عن جدارتكم بهذا الخصوص،
مضيفا بالأمس اقفلنا سراي الهرمل الحكومية، كما اقفلنا بلدة بدنايل، بالإضافة للمدارس في هذه المناطق، واليوم مطلوب اكثر من اي يوم الالتزام بالتباعد في البلدات المعزولة
واعتبر ان عملية عزل اي بلدة ليست تهمة كما يحاول ان يصور البعض، وعندما نقفل اي بلدة يعني اننا نقفلها من باب الحرص على أهلها، نتيجة ارتفاع الإصابات في هذه البلدات، حيث لا تجوز هذه الزيارات الاجتماعية والعائلية، أو أحياء المناسبات والالتزام بالتباعد وعدم الاختلاط، وهناك الكثير من الحالات عليها عوارض لا تعرف نفسها بأنها مصابة وهي تكمل حياتها بشكل طبيعي وهذا يتطلب من هؤلاء اجراء الفحوصات وعدم الاختلاط
وردا على سؤال حول إقفال سرايا الهرمل.
أجاب لان الحالات والاصابات كبيرة في الهرمل كان المطلوب منا إقفال السراي، اما الإصابات في حوش الرافقة فهي أيضا مرتفعة وقد تخطت الواقع المسموح به، أو الوضع الطبيعي
وأضاف اي دائرة يحصل فيها كورونا نقفلها، ونجري الفحوصات للمخالطين ونعقم الغرفة، وهذا ينطبق على اي غرفة فيها أكثر من موظف
وشدد خضر على التباعد والالتزام بلبس الكمامة بسبب المعاناة التي يعرض لها ابناء المنطقة، سيما وان هناك من يدخلون الي الاماكن العامة لا يلتزمون بلبس الكمامة وغالب الأحيان هم يرفضون لبس الكمامة، وفي الحقيقة اذا استمرت الأمور هكذا في مدينة بعلبك أخشى ان نصل للاقفال، اما حاليا لسنا بحاجة لذلك، صحيح ان الأرقام مرتفعة في المنطقة،
لكن لا وفيات في مدينة بعلبك. وهنأ خضر كل من اسماعيل وعثمان على اختتراعهما قائلا ان الإنجاز هو أكبر رد على المسيئين لمدينة بعلبك
عضو قيادة حزب الله هاني فخر الدين :
شكر المحافظ خضر باسم قيادة حزب الله في البقاع على لفتته الكريمة والحاضنة في تكريم المخترعان على إنجازهما الطبي
AVMS Super
Nebulizer
واكد ان هذا النشاط هو ومضة مضيئة في سماء بعلبك، أملين احتضان الطاقات المبدعة.

مخترعا الجهاز الطبي ماهر عثمان ومحمد اسماعيل عرّفا عن الجهاز حيث اكد اسماعيل ان الجهاز هو جهاز طبي هدفه إعطاء الأدوية التي تؤخذ عن طريق الاستنشاق (مثل أدوية الربو او التهاب الشعب الهوائية وحتى بعض أدوية الكورونا…) بطريقة آمنة كون الأجهزة الموجودة حاليا من الممكن أن تنقل فيروس الكورونا ولا يحبذها اطباء الرئة، الجهاز هو عبارة عن جهازين مترابطين، الأول هدفه تعقيم الهواء المراد ضخه مع الدواء دون استخدام أي مواد معقمة وبتقنية الفلترة المتتابعة والحرارة المتفاوتة
والاشعة الفوق بنفسجية. وأيضا تقنية حجرات التعقيم المتتالية وهي الأولى على صعيد العالم. والقسم الثاني هو جهاز إعطاء وضخ الدواء وجديده إمكانية إعطاء دواءين في وقت واحد، الأول كأي جهاز Nebulizer موجود في العالم لكن مع الجديد هو إمكانية ضخ دواء ثاني بطريقة نبضية وهي الاختراع الأول في العالم.