الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

فنون واجتماعيات

مرتضى رعى اطلاق المقطوعة الفنية الموسيقية الايرانية “بيروت .. ألمك هو ألمي” : الموسيقى لغة الشعوب الحضارية والراقية .

استقبل وزير الثقافة في حكومة تصريف الاعمال عباس مرتضى المستشار الايراني عباس خامه يار احتفالا باطلاق المقطوعة الفنية الموسيقية التي قدمتها الجمهورية الاسلامية الايرانية ومؤسسة رودكي الثقافية الفنية الى الشعب اللبناني  تضامنا مع بيروت بعد انفجار  4آب بعنوان “بيروت .. ألمك هو ألمي” و هي ثمرة التعاون مشترك ما بين الجانب الايراني ووزارة الثقافة اللبنانية ممثلة بالمايسترو اندريه الحاج الذي قاد السيمفونية في الأوركسترا الوطنية الايرانية.

 

الوزير مرتضى شكر للجانب الايراني اهتمامه الصادق والانساني بالشعب اللبناني والمصيبة التي ألمت به في 4 آب وحجم التضامن الذي تجلى في السيمفونية الرائعة التي تجمعنا اليوم، واعتبر مرتضى ان الموسيقى لغة الشعوب الحضارية والراقية عبرها تمر مشاعر التضامن والتعاطف لتصل القلوب بالقلوب وتنشر الفرح والأمل عابرة للحدود والأزمنة”، متوجها بالشكر للمايسترو أندريه الحاج الذي أبدع في مهمته .

بدوره اعتبر المستشار خامه يار أن تأثر الدولة والشعب الايرانيين مع لبنان وتضامنهما معه جراء الانفجار الكارثة الذي ألم بمدينة بيروت قلب الوطن وحاضنة الثقافات والشعوب كان كبيرا نظرا للعلاقات الأخوية التي تربط كلا البلدين وعلى التواصل الانساني والحضاري فيما بينهما، الأمر الذي برز جليا في سرعة بلورة أفكار ثقافية مشتركة لاظهار هذا التضامن في ارقى صوره وعبر الموسيقى العابرة للحضارات والثقافات.