الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

متفرقات

مرتضى: الأمل في وقوف الدولة الايطالية الى جانب لبنان ومساعدته في انقاذ واجهة بيروت التراثية

استقبل وزير الثقافة في حكومة تصريف الاعمال عباس مرتضى وفدا من وزارة الثقافة الايطالية unite for heritage “متحدون لأجل التراث” الذين أتوا الى لبنان لتقديم المشورة والدعم لقطاع الثقافة والتراث المتضرر جراء انفجار مرفأ بيروت الكارثي، وذلك في حضور السكرتير الأول في السفارة الايطالية ايمانويل داندراسي ومدير عام الآثار سركيس الخوري.

حيا مرتضى بداية الفريق الايطالي على اندفاعه وجهوده والتزامه في مجال حفظ التراث، معتبرا أن “الأمر ليس مستغربا من قبل الدولة الايطالية في الوقوف الى جانب لبنان ويتجلى ذلك في الكثير من المشاريع الثقافية والزراعية في كلتا الوزارتين اللتين أتولاهما”، كما اعتبر أن جهود الفريق الايطالي محط تقدير من قبل الحكومة اللبنانية للتدخل السريع في محاولة لانقاذ واجهة بيروت التراثية، داعيا اياهم للعمل بطريقة مباشرة على تدعيم وترميم هذه الابنية مباشرة وتحت الاشراف التقني لوزارة الثقافة – المديرية العامة للآثار.

وختم الوزير مرتضى كلامه بالقول “كلنا أمل أن تتكلل مهمتكم بالنجاح للوصول الى بلورة المشاريع الثقافية الانقاذية لتراث بيروت بفضل همتكم واندفاعكم للوقوف الى جانب لبنان وافادتنا بخبراتكم في مجال ادارة الازمات، قبيل موسم الشتاء الذي يهدد هذه الابنية التراثية بخطر التصدع والانهيار”.

وبدوره حدد الفريق الايطالي أهداف الزيارة باستطلاع الأوضاع على الأرض واجراء تقييم لحجم الأضرار المتأتية عن الانفجار الكارثي لمرفأ بيروت وتقديم المساعدة التقنية والمشورة العلمية في مجال حفظ التراث والأبنية التراثية والقطع الأثرية والفنية، اضافة الى تحديد الحاجات الضرورية للنهوض بهذا القطاع المتضرر وبلورة مشاريع ثقافية وتحديد الأولويات في عمليات الانقاذ والتدخل السريع، كما وتشمل مهمة الوفد الايطالي المساعدة في مجال مكافحة الاتجار بالآثار ومراقبة الأسواق العالمية منعا لأي تهريب أو سرقة أو اتجار غير مشروع لآثار لبنان المعرضة لهذه الأخطار في الأزمات.