الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

أخبار سياسية - محلية وعالمية

حجازي : منذ يوم الغد ستتحول مؤسساتنا الحزبية الى ماكينة انتخابية من اجل تحقيق …

حجازي : منذ يوم الغد ستتحول مؤسساتنا الحزبية الى ماكينة انتخابية من اجل تحقيق …

نظم حزب البعث العربي الاشتراكي مهرجانا مركزياً حاشدا في ساحة دوار القدس في بعلبك بمناسبة الذكرى ال٧٥ للتأسيس، بمشاركة الالاف من المنظمين والمؤيدين، بحضور امينه العام علي يوسف حجازي الوزير السابق محمود قماطي ممثلا امين عام حzب الله السيد حسن نsرالله، النائب غازي زعيتر، السفير السوري علي عبد الكريم علي، ممثلين عن الاحزاب والقوى الأمنية وفعاليات،
وشارك في المهرجان وفود من الشمال والجنوب وعموم البقاع والجبل وبيروت.
ويهدف المهرجان قبل شهر من الاستحقاق الانتخابي من أجل التأكيد على ثوابت الحزب باتجاه القضايا السياسية والاستحقاق الانتخابي ،
ورفعت خلال المهرجان الإعلام اللبنانية واعلام البعث وصور الرئيسين حافظ وبشار الأسد ولافتات مؤيدة لحزب البعث.
وكانت كلمة وحيدة لأمين عام حزب البعث على حجازي.
أكد فيها بالوقوف الى جانب خيار المkاومة الوطنية والاسلامية كتفاً بكتف ويداً بيد من أجل محاربة ومواجهة سياسة ونهج التطبيع
وقال من يمتلك هذه الجماهير والحشود من المشاركين ، لا يمكن له إلا ان يمتلك الأكثرية، ومنذ يوم الغد ستتحول مؤسساتنا الحزبية الى ماكينة انتخابية من أجل تحقيق الانتصار والوقوف بوجه من يحاول ان يسقط خيار المقاومة.
وللبعض نقول خسئتم بعدما حولتم غضب الناس نحو خياراتنا السياسية فلن نصوت لمرشحي قتلة ومجرمين أطلقوا علينا النار بالطيونة، للناخبين نقول خذوا المال الانتخابي منهم وصوتوا للمkاومة.
ودعا حجازي بوضع مطالب الناس ضمن الأولويات لا سيما الكهرباء وأموال المودعين ومن اجل النهوض بالبنى التحتية.
وشدد على النهوض بالبنى التحتية وقال رغم حصار العدو المحكم علينا لنا الحق ببناء دولة تتجاوز كل الخلافات وتعمل لأحقاق العدالة الاجتماعية.
وعاهد حجازي الرئيس بشار الأسد بالثبات على نهج وخط حزب البعث العربي الاشتراكي هذه السياسة الحكيمة التي اسقطت اكبر المشاريع التآمرية على سوريا واسمت بعدم وقوع المنطقة بفخ التكفير ، والتي انتصرت بفضل عقيدة البعث وتضحيات الجيش الى جانب الجمهورية الإسلامية في ايران.

شارك الخبر
error: !!