الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

متفرقات

المنبر الحواري لمثقفي بعلبك الهرمل اطلق لقاءه الأول مع فعاليات منطقة بعلبك – الهرمل .

المنبر الحواري لمثقفي بعلبك الهرمل اطلق لقاءه الأول مع فعاليات منطقة بعلبك – الهرمل .

اطلق المنبر الحواري لمثقفي بعلبك الهرمل لقاءه الأول مع فعاليات منطقة بعلبك الهرمل في صالة أوتيل كنعان في بعلبك، بحضور المفتي الشيخ خليل شقير، الاب جوزيف كيروز ممثلا راعي ابرشية بعلبك والبقاع الشمالي للموارنة المطران حنا رحمة المفتي السابق الشيخ بكر الرفاعي، الرائد علي مظلوم مسؤول جهاز شعبة الاستقصاء في أمن عام بعلبك، رئيس تيار الفكر الشعبي الدكتور فواز فرحات قيادات من امل، حزب الله البعث، فعاليات سياسية اجتماعية دينية رؤساء بلديات مخاتير وفاعليات ومهتمين.
بداية عرض ريبورتاج يمثل واقع بعلبك.
افتتح اللقاء مؤسس ورئيس المنبر المهندس أحمد زغيب بكلمة شدد فيها على الدور الجامع للمنبر وهو يضم نخبة من شرائح المجتمع من ابناء المنطقة بعيد كل البعد عن الانتماء السياسي وقال نحن لا ننتمي لاحد نتحسس آلام شعبنا كوننا جزء من المجتمع المحلي ولن نقول المدني بانتظار تصحيح المفهوم.

د مريم عبد الساتر :
رفضت بأن يصفنا البعض بأننا ابناء رجعية متخلفة، وقد سئمنا من هذا المنظور، نحن مجموعة من المثقفين دأبنا تامين حياة لائقة وكريمة للجميع.

الدكتور علي الحاج حسن :
أكد ان انطلاقة المنبر هو من خلال رؤيا ثقافية حقيقية واقعية من خلال مجموعة من القيم والتقاليد المركبة انطلاقا من حمل هموم الناس بدل تهميشهم ورجالات المنطقة قيمية كبيرة وللمرأة دورها الأساسي.

الدكتور حسين أيوب :
رأى ان لبنان بلد الفرص الضائعة والعجائب والازمات والرؤوس المتعددة يعاني اليوم من عجز اقتصادي وسياسي واجتماعي، وكل الخوف من فكرة التفكك، نجحنا في النمو ولن نتمكن من تحويله الى تنمية.

المهندس مصطفى علي حرب :
أكد على أولوية النهوض وعدم الركون للركود والجمود، والشركات والمؤسسات التي تصاب بالركود التكنولوجي تختفي بلمح البصر.

المحامي صديق الحجيري :
رأى ان الفكرة تولدت من رحم المعاناة التي نعيشها في عرسال واللبوة والعين وبعلبك وعموم البقاع لا كهرباء او صرف صحي او طريق والبطالة مستشرية، تعالوا لنعمل معا من أجل رفع الحرمان والتهميش.

المربى طانيوس كيروز :
رأى ان إنهيار الركن التربوي واللجوء الى التعليم عن بعد هو إنهيار لكل القيم وانهيار للاقتصاد ولكل شيء.

المربى محمد اسماعيل :
أكد ان الدولة بكل أجهزتها غائبة عن مطالب الناس وأمال الشعب، لنرص الصفوف ونشبك الأيدي، ولنترك البؤر الفاسدة التي تتحكم بنا وبمصائرنا.

الدكتور محمد شومان :
تناول مصاعب وعوائق الوضع الصحي والاستشفائي وارتفاع فاتورة الاستشفاءعلي الموظف بحيث باتت وصفة طبيب تساوي الحد الأدنى للاجور.

د حسين الجمال :
أكد على ثقافة الحياة ورفض كل أشكال الذل والنوع، وشدد على أولوية بناء دولة عادلة وتحقيق مطالب الضم والفرز ورفع التعديات عن المشاعات، وإقامة مقر للمحافظة بنقل المؤسسات الرسمية إليها تنفيذا لقرار َجلس الوزراء وإقامة السدود والبحيرات ورفع التعديات وازالة مكب النفايات ودعم القوى الأمنية للقيام بدورها.

المهندس جهاد حيدر:
أكد ان المنطقة بعلبك هما بحاجة لاعادة نظر تبدأ من تنظيم الارياف، وكل يوم نشهد خسارة جديدة للأراضي الزراعية وتمدد للبناء والمطلوب إعادة النظر بالمخطط التوجيهي للمقالع والكسارات وتسريع الضم والفرز.

المهندس منجد علوه :
رأى ان في المنطقة العديد من المقومات الاقتصادية ورغم المعاناة هناك الكثير من المعالم السياحية والاثرية، بالإضافة إلى السياحة الترفيهية والدينية.

الناشط الاجتماعي فايز عكاشة :

دافع عن ذوي الإعاقة وقال إن هناك ١٥ بالمئة معوقين وهناك ٧٠٠ الف شخص مصابون بالاعاقة نتيجة الحروب والعبث حول السلطة.
وطالب بافعال وعدم الاسترسال بالكلام الذي نسمعه بشكل يومي منذ أن وعينا على الحياة.

 

error: !!