الإخبارية اللبنانية

أخبار لبنان والعالم

أخبار سياسية - محلية وعالمية

رئيس مجلس إدارة تلفزيون لبنان السابق طلال المقدسي أعلن ترشحه عن المقعد النيابي للروم الملكيين الكاثوليك في محافظة بعلبك الهرمل.

رئيس مجلس إدارة تلفزيون لبنان السابق طلال المقدسي أعلن ترشحه عن المقعد النيابي للروم الملكيين الكاثوليك في محافظة بعلبك الهرمل.

عقد رئيس مجلس إدارة تلفزيون لبنان السابق طلال المقدسي موتمراً صحفياً في دارته في بلدة شليفا غربي بعلبك أعلن فيه ترشحه عن المقعد النيابي للروم الملكيين الكاثوليك في محافظة بعلبك الهرمل.
وطرح المقدسي برنامجه الانتخابي استهله بالرد على بعض السياسيين لقوله صار اليوم وقت مشروع العاصي، لماذا من عشرين سنة حتى اليوم لم تشتغلوا بمشروع سد العاصي لتأمين الكهرباء وتحسين الوضع الزراعي لم يعد مقبولا من احد ان يقول ما خلونا وما قدرنا.
واشار الى اننا بأمس الحاجة اليوم إلى قانون العفو العام، هناك مشكل سياسي معقد في مجلس النواب وفي مجلس الوزراء، لن تدخل به جميع الأطراف السياسية والعقائدية، بينما من السهل جدا بطريقة او بأخرى حصل تشريع لزراعةالحشيشة وهناك مشروع تمت الموافقة عليه، هناك ٤٨٠٠٠ مذكرة توقيف من أصلها ٤٠٠٠٠ مذكرة مخدرات وحشيشة، بما ان الحشيشة شُرعت يجب الغاء، هذه المذكرات وبالالغاء لا نحرر ٤٨٠٠٠ مواطن، إنما نحرر ٢٥٠٠٠٠ الف منها من الأسماء المتشابهة ومجلس النواب قادر على تحرير هؤلاء الشباب.
ولفت الى ان ٩٠ بالمئة من مشاريع وزارة الأشغال العامة التي نفذت سابقاً نفذت بدون مواصفات،
ورفض المقدسي ان يكون مرشحا ضمن لائحة حزبية، وقال بإن خوضه للمعركة الانتخابية سيكون مع شباب من العائلات ومن المستقلين.
وسأل عن الدعم وصل للمزارع من أصل ١٠٠ مليون دولار أنفقت على القطاع الزراعي.

وسأل لماذا في منطقة بعلبك – الهرمل لا يوجد فرع للجامعة اللبنانية ، ماذا ينقص وزارة التربية لإنشاء فرع في المحافظة سأجتمع الاربعاء مع وزير التربية عباس الحلبي، وسأطلب منه رسمياً هذا الموضوع وسالاحق حتى النهاية يجب ان تعود الدولة الى البقاع حتى يرجع البقاع للدولة اذا لم ترجع الدولة للبقاع فالبقاع لن يرجع للدولة، فالناس تريد انماء وامن وامان .
هناك شيء خطير يحصل في لبنان سأعطي مثالاً في قبرص فتحوا مدارس لإيواء اللبنانيين واللبنانيات لان كل لبناني يملك بعضاً من المال لجأ الى قبرص من أجل تأمين مستقبل أولاده فنحن منذ سنتين بدون مدارس وهذه السنة الثالثة وسأل ماذا نملك نحن في لبنان من راسمال غير الانسان والثقافة والعلم والتربية، يدمرون حياتنا ومستقبل اجيالنا بالاهمال .
وأضاف المقدسي بإن رئيس الوزراء السابق حسان دياب لا اعلم من الذي نصحه بعدم دفع اليورو بوند : هل تعلمون كم كان المبلغ الموجب على لبنان في اليورو بوند “مليار و مئتا مليون دولار ” اذا اردت شراء سيارة وتوقيع كمبيالات هناك بند يقول : اذا تخلفت عن دفع احدى الكمبيالات استحقت عليك جميع الكمبيالات المستحقة والتي سوف تستحق ، أعلن دياب افلاس لبنان من أجل توفير مليار ومئتا مليون دولار، انفق مصرف لبنان ١٦ مليار دولار على دعم مواد غذائية وادوية ومواد زراعية ومحروقات وللاسف استغل بعض ذلك بعض المستغلين للوضع وتاجروا على حساب الفقير في لبنان فالادوية تم تهريبها للخارج والاغذية والبنزين والمازوت ونحن دفعنا الثمن حتى وصلنا لمرحلة لم يتبق في مصرف لبنان سوى الاحتياطي الالزامي وغير المأسوف عليه حسان دياب أراد ان يقضي على الاحتياطي الالزامي وأصر على وقف الدعم ، صحيح لدينا خطأ جسيم قام به مصرف لبنان لكن المخطئ الاكبر هو حاكم مصرف لبنان هو من اعطى الامر لمصرف لبنان لدفع الرواتب من الاحتياطي في البنك المركزي لدعم الليرة اللبنانية خلال ٣٠ عاماً كان الدولار على سعر ١٥٠٠ ليرة هذا الشيء كلّف مصرف لبنان ٤٠ مليار دولار، جميع الميزانيات التي مرت في لبنان خلال اخر ٢٠ سنة فيها عجز وسنتا ٢٠١٠ و ٢٠١١ كان يغطي هذا العجز من اموال المودعين في مصرف لبنان الى ان اخطأ الخطيئة الكبرى حين كان يقلب الدين ويؤخره فوصلنا لمرحلة الدين وفائدته في الفترة التي لم ندفع فيها اليوروبوند كانت يومها كانت الفائدة للاستدانة اقل من ١بالمئة يعني كنا قلبنا الدين من دفع ٨ او ٩ او ١٠ بالمئة سابقاً على ١٪؜ فقط لا غير .
ورأى مقدسي ان كل دولار يصرف على الكهرباء اليوم هو من جيب المواطن خسارة بخسارة كتجارة وهو كتجارة جحا بالبيض الدولة بتبيع الكيلواط ب ٩ سنت على اللولار اي ما يعادل ٩ سنت يكلفها ٢٢ سنت وتبيعه بسنت واحد اي انها تخسر ١٠٠٪؜ كل المال الذي تدفعه هنا المواطن لا يساعد لانه حتى فاتورة الكهرباء لا يدفعها والتي هي مقابل سنت واحد بينما فاتورة المولد فهو يدفعها ٣٠ سنت كي لا تنقطع لديه الكهرباء .
ولفت المقدسي الى عجز الدولة بما يتعلق بالناخبين المغتربين في الخارج وقال اضطررت لانقاذ الدولة اللبنانية وانقاذ ٢٤٤الف مغترب لبناني يريدون القيام بواجباتهم الانتخابية ، الدولة اللبنانية تمنعت عن دفع ثمن برنامج السوفتوير الذي يمكّن اللبنانيين من التسجيل في السفارات .
كان يوم الاثنين تاريخ اخر مهلة في وزارة الخارجية للتسجيل.
وردنا اتصال من وزير الخارجية عبدالله بو حبيب ليخبرني ان الدولة لا تملك الدولارات ثمن السوفتوير سألته كم قيمة المبلغ فاخبرني به .
قلت له اعتبر انه قد تم دفعه فأخبرني انهم لن يسلموهم البرنامج الا بعد تسلم المبالغ ، فأعطاني رقم الشركة اتصلت بهم وبعدما عرفوا ان الاتصال من طلال مقدسي اجابوني ان الدولة لم تدفع فقلت لهم اعتبروا ان المبلغ مدفوع فقالوا لياتوا وليأخذوه بعد ربع ساعة وأمنّا السوفتوير حتى يتمكن المغتربين من القيام بالاقتراع، هؤلاءالذين يحوّلون لنا سنوياً بين ٦ و ٧ ملايين دولار سنويا الدولة كانت تريد أن تحرمهم من حقهم الاساسي وهو التصويت .
هولاء كانوا سابقاً يرسلون لهم طائرات وقت الانتخابات كي يصوتوا لهم، اما اليوم فلا احد يملك كلفة نقلهم الى لبنان ولن يعودوا وهم غير مستعدين لترك عملهم ليمكثوا اسبوع في لبنان.
وعن تحالفاته قال
نحن نريد التعاون مع من يشبهنا ، نحن مستقلون، لسنا بعداوة مع احد اطلاقاً ولكن نحن مع انفسنا ومع ابناء ومنطقة بعلبك الهرمل دون اي حاجز لا مذهبي او عقائدي اطلاقاً .
نحن في منطقة جغرافياً تقع بين بلدين سوريا واسرائيل اي بين صديق وعدو ، بعض الناس يعتبرون ان لدينا اشكال مع سوريا نحن نعتقد انه لا يمكننا العيش بعداوة مع سوريا لانها الرئة التي نتنفس منها ونريد افضل العلاقات معها ولا يمكننا ايضاً ان نعيش بخلاف مع بلاد الخليج التي توظّف من ٣٠٠ الى ٤٠٠ الف مواطن لبناني ومن يعتاش في لبنان اليوم والقادر على العيش في لبنان فهو بسبب ما يرسله له ابناءه في الخليج
وهل يعقل ان يكون البقاع اهراءات القمح للامبراطورية الرومانية ان تبقى فيه الناس فيه الناس جائعة .
نحن مستقلون مستقلون مستقلون دون عداوة مع احد اطلاقاً .
وتابع المقدسي قائلا انا لا اتعاطى السياسة لان معظم الذين يتعاطون السياسة ليسوا باحرار والسبب انه في العالم كله اي حزب في اي بلد او جمعية اوngos او اي نادي رياضي بيقبض ليرة من من خارج البلد يشطب وتتم سحب رخصته ، ايضاً اي وسيلة اعلامية تتلقى ليرة من خارج البلد تنزع رخصتها .
المطلوب اليوم اناس لبنانيين احرار ولاءهم للوطن دون غيره من الاوطان لبنانيين مع اخوتهم في لبنان وهذه هي المبادىء التي اعلن على اساسها ترشيحي للانتخابات في لبنان .
وردا على سؤال قال عملت على تجديد شباب تلفزيون لبنان بمتعاقدين مؤهلين لا غبار عليهم ولم استمع لأي سياسي، ولما صار فيه ٣ مليون دولار اجتمعوا على طلال المقدسي كل منهم يسعى وراء هذا المبلغ الذي تبخر منه ما يقارب المليون دولار بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار.

error: !!